نشاط واحد بسيط لتحسين إنجليزيتك المنطوقة

التحدث بلغة غير مألوفة بالنسبة إليك قد يمثل أمامك تحدياً صعباً حتى أن أكثر الدارسين معرفة يعانون في بعض الأوقات من الشعور الشديد بالخجل. ومن ثم فإن أنشطة التحدث سهلة الاستخدام تُعد أمراً أساسياً في تعزيز ثقة الدارسين والتشجيع على التفاعل في القاعات الدراسية والتحدث بشكل فعلي في الحياة الواقعية.

وبصفتك أحد الدارسين عليك أن تسعى بكل جد نحو ممارسة أنشطة التحدث والاستماع للإنجليزية المستخدمة في الحياة اليومية وهو الأمر الذي سيساعدك على تحسين لغتك الإنجليزية المنطوقة. غير أنه مع هذا العدد اللانهائي من اللهجات واللكنات تُصبح محاكاة اللغة الإنجليزية المنطوقة مهارة قد تظن أنها المهارة الأكثر تحدياً على الإطلاق.

ولكن حاول ألا يثبط ذلك من عزيمتك! هناك نشاط واحد بسيط يمكنك القيام به يومياً ليساعدك على تحسين نطقك ويُعِدُّك بشكل أفضل للتفاعل في الحياة الواقعية.

للبدء، فقط اختر نصاً قصيراً باللغة الإنجليزية. يمكنك استخدام قصة قصيرة أو مقال صحفي أو فقرة من كتاب أو رواية أو مجلة ذات موضوع خاص أو أي مصدر للقراءة عبر الإنترنت. الهدف هو العثور على ما تستطيع أن تقرأه لمدة 10 دقائق. بعد وقوع اختيارك على النص الذي ستقرؤه، استمر في التدريب من خلال بسط فمك لأعلى ولأسفل وإلى الجانبين لبضعة ثوانٍ. هذا الأمر هام جداً في عملية التدريب. تذكر أن المتحدثين الأصليين للغة يحركون أفواههم بشكل مختلف.

ابدأ الآن في قراءة النص بصوت عالٍ ولكن حاول أثناء القراءة أن يكون الأمر بتمهل وأن تتلفظ بكل مقطع عن طريق فتح فمك بأقصى قدر ممكن. سوف تبدأ بعد عدة دقائق بالشعور بالألم في فمك فقط لمجرد أنك تستخدمه بشكل لم تستخدمه به من قبل.

استمر في القراءة لمدة تتراوح بين 5 وحتى 10 دقائق أثناء التلفظ بكل صوت. تدرب على هذه الأمر يومياً وسوف ترى بأن نطقك قد بدأ في التحسن!

Image: Sam Howzit

مقالات ذات صلة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked