الجمل المبتورة (Truncated Sentences)- ما هي، وكيف تستخدمها، ولماذا …

Truncate: يبتر

فعل

الفعل الماضي: truncated. التصريف الثالث: truncated

1- تقصير (شيء) بقطع رأسه أو نهايته.

“a truncated cone shape” “شكل مخروطي مبتور”

عند تقوم بتقصير شيء فأنت تبتره، ويمكنك بتر أشياء كثيرة – بما في ذلك الجمل. لماذا يلجأ الناس إلى بتر الجمل؟ يتم استخدام الجمل المبتورة لمجموعة متنوعة من الأسباب في الإنجليزية تحدثا وكتابة. وسواء كان ذلك في رواية أو مسرحية أو قصيدة، يعرف الكتاب أن الجمل المبتورة يمكن أن يكون لها مجموعة من الآثار، ويستخدمونها عن قصد، في كثير من الأحيان لجذب انتباه القراء. وتطفو الجمل المبتورة على السطح كثيرا في الكلام اليومي أيضا، على الرغم من أنها يمكن أن تسبب بعض الارتباك عندما تستخدم بشكل غير صحيح.

نحن بصدد إلقاء نظرة فاحصة على الجمل المبتورة الآن، وشرح ما هي، ولماذا قد ترغب في استخدامها، وكيف يمكنك استخدامها لتحسين مهاراتك في اللغة الإنجليزية.

ما هي الجملة المبتورة؟

غالبا ما يشار إلى الجمل المبتورة بالجمل القصيرة، ولكن هناك فرق بين الجمل القصيرة والجمل المبتورة. فالجملة المبتورة يجب أن يكون قد تم اقتطاع جزء منها، ولذا يشترط أن يكون فيها كلمات ناقصة. على سبيل المثال:

“I like reading”

“[I like reading more than Diane [does”

الجملة الأولى قصيرة. ومع ذلك، فإن الجملة الثانية مبتورة، لأنها تم اختصارها. هنا ليس هناك حاجة لاستخدام كلمة “does” من أجل فهم معنى الجملة، لذلك قام الكاتب أو المتحدث بإزالتها – في هذه الحالة، لأنها وسيلة تخاطب عامية وغير رسمية أكثر في التعبير عن كيفية شعورهم حيال القراءة.

وهناك طريقة جيدة لفهم الآثار المترتبة على الجملة المبتورة هي تمديد الجملة بإضافة الكلمات المفقودة، ومقارنة النسخة الممتدة مع المبتورة. الق نظرة على هذه الأمثلة واقرأها بصوت عال – وفكر في التأثير الناتج عن تقصير الجملة:

“I like reading more than Diane”

“I like reading more than Diane does”

“I like reading books more than Diane likes reading books”

لماذا يتم استخدام الجمل المبتورة؟

يبين لنا المثال أعلاه أن الجمل المبتورة يمكن استخدامها لجعل التواصل غير رسمي وعامي بشكل أكثر. ولكن ما الأسباب الأخرى لاستخدام الجمل المبتورة؟

خلق التوتر أو التسرع أو الاستعجال- نحن نتحدث عن صدمة حادة قصيرة – فعندما نقوم بتقصير تواصلنا، فإننا نعطيه قوة. على سبيل المثال، “Let’s go!” “دعنا نذهب!” تخلق شعورا بالإلحاح، في حين أن “Let’s go now because the shops will be shutting in half an hour” “دعنا نذهب الآن لأن المحلات التجارية سيتم غلقها خلال نصف ساعة” لا تخلق هذا الشعور. وعندما يتعلق الأمر بالتواصل، فإن قليل الكلام يكون أحيانا أكثر تأثيرا. فكر في أهمية بناء الجملة – يمكن للجمل القصيرة البسيطة أو الجمل المبتورة أن تخلق شعورا بالتوتر أو التسرع أو الاستعجال، في حين أن الجمل الطويلة المركبة أو الجمل المعقدة تكون أبطأ، وغالبا ما تستخدم في النصوص الرسمية.

تعزيز ما يقال – يمكن أن تضع الجملة المبتورة تركيزا على عبارة أو جملة سابقة. “Don’t call me any more. I’m serious” “لا تتصل بي مرة أخرى. أنا جاد “.

يكون لها تأثير – يمكنك استخدام جمل قصيرة مبتورة لإحداث تأثير وإثارة انتباه. وتوجد وقفة طبيعية بعد الجملة. وهذا يعطي للشخص الآخر مساحة لينظر في ما يقال. وعن طريق استخدام جملة مبتورة أقصر ينال الشخص الآخر مزيدا من الوقت للتوقف والتفكير في ما يقال، مما يخلق أثرا أكبر. إنها فعالة .صدقوني.

عند استخدام الجمل المبتورة مع علامات الحذف، يمكن أن يكون لها تأثير مختلف أيضا:

رفعت آبي كأسها. “…May the worst always be behind you. May the sun always” “ربي يجعل الأسوأ دائما خلفك. ربي يجعل الشمس دائما … ” وحدقت ناظريها في الشارع.

هنا التأثير ليس قصيرا وحادا، ولكنه تأثير طويل يجعلك تتساءل عما كانت ستقوله المتحدثة لو أنها استمرت في الكلام.

توضح وصفا أطول – بعد وصف طويل، غالبا في النصوص الرسمية أو رسائل البريد الإلكتروني في العمل، على سبيل المثال، يمكن أن تستخدم الجمل المبتورة لتلخيص وتوضيح ما قيل قبلها:

The ordering system requires an initial completion of form DC10 followed, after this has been processed by finance and legal, by an approval that allows for form DC12 to be completed after the affirmative response to DC10 is received. So remember: Use DC10. Wait for a response. Then use DC12. (يتطلب نظام الترتيب استكمالا مبدئيا للنموذج DC10 يليه، بعد أن يتم دراسة هذا من قبل الإدارة المالية والقانونية، موافقة تسمح للنموذج DC12 بأن يكتمل بعد استلام رد إيجابي على DC10. لذلك تذكر: استخدم DC10. انتظر الرد. ثم استخدام DC12.)

كيفية استخدام جمل مبتورة

من السهل اقتطاع الكلمات من الجمل – عليك فقط أن تتأكد أنه عند إزالتها من الجملة تبقى الجملة ذات معنى.

يمكنك استخدام الجمل المبتورة كلما أردت إحداث تأثير وإثارة انتباه، ولكن حاول عدم الإفراط فيها. ولا تستخدم الكثير من الجمل المبتورة في صف واحد، لأن هذا يمكن أن يبدو غير طبيعي، ويجعل القارئ أو المستمع يشعر كما لو كان يتعرض للقصف. Now listen. Remember. That’s it. You hear? Too many is too many. (الآن استمع. تذكر. هذا كل شيء. هل تسمع؟ الكثيرة جدا يكون كثيرا جدا.)

جرب الأطوال المختلفة للجملة المبتورة. يمكنك استخدام العبارات وحتى الكلمات كجمل. حقا.

كقاعدة عامة، تعمل الجمل القصيرة المبتورة بشكل جيد في بداية الفقرة أو الكلام لجذب الانتباه – Give me this. Not that. أو في النهاية، للتلخيص وكإشارة للاكتمال.

جرب استخدام جملة مبتورة كملخص بعد وصف أطول. وستجد أنه في نهاية الجملة طويلة أو سلسلة من الجمل الطويلة، قد يكون القارئ أو المستمع نسي النقطة الرئيسية في ما يقال. ولذلك يمكن أن يكون من المفيد أن تنتهي الجمل المبتورة هنا لتوضيح ما يقال ولفت الانتباه إلىى النقاط الرئيسية. التوضيح ولفت الانتباه.

متى لا يجب استخدام الجملة المبتورة

هناك حالات يمكن أن يبدوا فيها إزالة الكلمات من الجمل طبيعيا، ولكنه يترك معنى الجملة غير واضح. على سبيل المثال:

“I get along with my supervisor better than my co-worker” “أنا أنسجم مع مشرفي أكثر من زميلي في العمل.”

هل هذا يعني أن الشخص يحب المشرف أكثر من زميله في العمل، أو أنها تعني أن زميله لديه علاقة أفضل مع المشرف مما لديه؟ يمكن أن تؤدي الجمل المبتورة إلى الغموض، ولذلك في بعض الأحيان من الأفضل إطالة الجملة بإضافة الكلمات التي تكمل المعنى المقصود – “I get along with my supervisor better than my co-worker does”

مقالات ذات صلة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked